اتصالالجزائر

بدوي من جانت : المصالحة لا تزال سارية المفعول

إبراهيم لعمري

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية  نور الدين بدوي اليوم السبت بجانت  بأن أبواب المصالحة الوطنية مفتوحة لكل أبناء الجزائر الراغبين في العودة إلى الطريق الصحيح، مؤكدا أن تفعيل صندوق الجنوب،  سيسمح بتخصيص مبالغ إضافية للتنمية بالولايات الجنوبية، وقال بان الحكومة ستعمل على تجسيد تعهد رئيس الجمهورية بترقية الولايات المنتدبة إلى ولايات قائمة بحد ذاتها.

حرص وزير الداخلية، خلال الزيارة التي قام بها اليوم إلى الولاية المنتدبة جانب، على توجيه إشارات قوية بشان القرارات التي تنوي الحكومة اتخاذها لدعم التنمية في المناطق الجنوبية، وكانت البداية بتدشين مشروع نقل الغاز الطبيعي من اليزي إلى جانب على امتداد 400 كيلومتر بكلفة إجمالية قدرت بـ 13,7 مليار دينار، وهو المشروع الذي من شانه –بحسب بدوي- أن يساهم في الحركية التنموية بالولاية وخلال اللقاء الذي جمعه بأعيان ومنتخبي المنطقة، أعلن بدوي، عن إعادة إحياء صندوق الجنوب، بقرار من رئيس الجمهورية، وقال بان هذا القرار يعد مكسبا هاما بالنسبة لكل المناطق الجنوبية، وأوضح بدوي، بان رسالة السلطات من خلال هذا القرار، هو مواصلة التنمية المحلية المرتبطة بحياة وظروف معيشة المواطنين، من خلال رصد إمكانيات مالية إضافية للولاية.

وأكد الوزير من جانب أخر، بان التعهد الذي أخذه رئيس الجمهورية، في إطار إعادة التنظيم الإداري وخاصة في المناطق الجنوبية كمرحلة أولى، سيتم تجسيده ميدانيا في القريب العاجل، من خلال ترقية كل الولايات المنتدبة الجنوبية إلى ولايات قائمة بحد ذاتها تتمتع لكامل الصلاحيات، موضحا بان الحكومة تعكف على تحضير الملف وخاصة ما يتعلق بمختلف الهياكل والمصالح الضرورية، على أن تقوم مصالحه بتقديم المشروع إلى الرئيس بوتفليقة لاتخاذ القرار في الوقت المناسب والذي يسمح بترقية 10 ولايات منتدبة بالجنوب إلى ولايات بكامل الصلاحيات كما تحدث بدوي عن سياسة المصالحة الوطنية، حيث أكد أمام أعيان المنطقة، بان أبواب التوبة لا تزال مفتوحة أمام الشباب، وقال لا احد يمنع من العودة إلى مناطقهم  قبل أن يضيف قيم المصالحة أصبحت مدسترة وهو ما يعطي للشباب كامل الضمانات والأمان، قبل أن يوجه نداء إلى الإرهابيين، بان أبواب المصالحة مفتوحة أمام كل من يريد العودة إلى أهله والمساهمة في بناء الوطن.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى