رياضة

أزمة بين الفاف والاتحاد الكاميروني بسبب “كان2021”

شهدت الساعات الماضية اندلاع أزمة بين الاتحاد الجزائري لكرة القدم ونظيره الكاميروني بسبب تنظيم كاس أمم إفريقيا 2021.

وكان الاتحاد الإفريقي للعبة قد منح شرف استضافة هذه الدورة للكاميرون، بعد أن سحب منها النسخة الماضية التي جرت في مص، مؤخرا، لكن وزير الشباب والرياضة رؤوف سليم برناوي أدلى مؤخرا بتصريحات للصحافيين قال فيها بأن الجزائر مستعدة لتنظيم دورة 2021، في حال ما طلب منها الاتحاد الإفريقي ذلك لتعويض الكاميرون، وهو التصريح الذي أثار استياء الكاميرونيين، الذين اعتبروا بأن ذلك تدخل في شؤونهم ومحاولة للتأثير عليهم.

قبل أن تتدخل الفاف على لسان أمينها العام محمد ساعد، الذي قال بشأن هذا الموضوع في تصريحات لموقع اتحاد الكرة الكاميروني:”لقد اندهشت من تحريف تصريحات وزير الرياضة لدى وسائل الإعلام في الكاميرون، بشأن سعينا لاستضافة كأس الأمم 2021″.وأضاف “السؤال كان بسيطا بشأن جاهزية الجزائر لاستضافة كأس الأمم، وبالنسبة لوزير الرياضة أو أي مسؤول جزائري ستكون الإجابة نعم، ولكن لم يقصد أن الجزائر ستكون بديلا للكاميرون، التي تعد دولة شقيقة وسنقدم لها كل الدعم والمساندة”، وفي سياق متصل، صرح سيدو مبومبو نغويا رئيس الاتحاد الكاميروني قائلا “لقد صدمت مثل الكثيرين، واستفسرت عن حقيقة ما قاله وزير الرياضة الجزائري، وتأكدت أن تصريحاته تم تحريفها”.وشدد مبومبو “نتعامل مع الأمر بكل هدوء، وبلا شك.. الكاميرون سوف تستضيف كأس الأمم بعد عامين، كما هو مخطط له”.

 

عبدو صحراوي

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى