الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

إنهاء مهام بعض الولاة على علاقة بالتحقيق مع حداد والإخوة كونيناف(حصري)

أجرى رئيس الدولة عبد القادر بن صالح حركة جزئية في سلك الولاة مست عدة ولايات أهمها العاصمة حيث أنهيت مهام الوالي عبد القادر زوخ.

حسب بيان الرئاسة الذي كشف عنه في نشرة الثامنة للتلفزيون العمومي، فإن الحركة مست ستة ولايات من بينها الجزائر العاصمة.

وأنهيت مهام عبد القادر زوخ وتم تعويضه بوالي باتنة عبد الخالق صيودة، كما تم إنهاء مهام ولاة الأغواط وباتنة وسطيف وبومرداس والطارف، حيث تم تعيين على التوالي عبد القادر برادعي ولوناس بوزقزة ومحمد بلكاتب ويحيى يحياتن وبلعرار حرفوش على راس الولايات المذكورة.

وكشف مصدر مطلع أنه يوجد من الولاة الذين أنهيت مهامهم من له علاقة بالتحقيقات التي فتحتها العدالة مع رجال الأعمال علي حداد والأخوة كونيناف.

وتم تعيين عبد القادر زوخ في العام 2013 على رأس العاصمة، وتم تداول اسمه في العديد من قضايا الفساد على غرار القضية “الكيدية” ضد مراد حاج السعيد الذي تم سجنه في سجن الحراش في قضية سقوط اللوحة الاشهارية بالعاصمة. ومباشرة بعد سجنه شرع إبن أخت الرئيس المستقيل صاحب شركة منافسة وهي شركة اينو ميديا في اكتساح جميع المواقع التي كانت تابعة لشركة مراد حاج سعيد الذي يتواجد حاليا في السجن.

ويتداول أن علي حداد رئيس منتدى المؤسسات والإخوة كونيناف، استحوذا خلال السنوات الأخيرة على الاف الهكتارات من الأراضي التابعة للدولة في العديد من الولايات منها العاصمة ووهران ومستغانم وبومرداس والبيض وتيارت وأدرار والأغواط وغرداية.

وليد أشرف

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم