الجزائرحوادث

إيداع قاتل “نسيم” ببرج الكيفان الحبس في ثالث أيام عيد الفطر

أودع، اليوم الأحد، قاضي التحقيق بمحكمة الدار البيضاء بالعاصمة، قاتل الطفل القاصر”نسيم” الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية الحراش، بعدما لقى الضحية حذفه في ثالث أيام العيد، بطعنات خنجر على مستوى القلب أردته قتيلا.

كشف مصدر قضائي لــ”الجزائر اليوم”أن الجريمة الشنعاء وقعت بحي “سعيدي أحمد” ببلدية برج الكيفان، بعد أن نشبت مناوشات كلامية بين الجاني البالغ من العمر 19 سنة وصديقه الضحية “نسيم” الذي لم يتجاوز 17 سنة ثاني أيام عيد الفطر المبارك، وإشتد بين الطرفان مشاحنات ومشادات بالأيادي ليتم فض الشجار، وفي اليوم الموالي توجه القاتل الى مقر عمله بالحي داخل محل لبيع الملابس وبمجرد خروجه تقرب منه الضحية وهو تلميذ بالطور الثانوي ولاعب “جيدو” وحاول استفزازه ليقوم بإخراج سكين كان بحوزته وتوجيه له طعنات على مستوى أزهقت روحه.

الضحية وقبل نقله للمستشفى تعرض إلى نزيف حاد، أين لفظ أنفاسه الأخيرة،في حين تم توقيف الجاني من قبل رجال الأمن  عن تهمة القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد، ليتم سماع أقواله من قبل الجهات القضائية.

 

ريم بن محمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم