رياضة

اتحاد العاصمة يهدد بمقاضاة ملال وعرامة بسبب “التآمر” والفساد والتحريض على العنف

هددت ادارة اتحاد العاصمة بمقاضاة رئيس شبيبة القبائل شريف ملال والمدير الرياضي لشباب قسنطينة طارق عرامة، بتهم التأمر على فريقها وكذا تورطهما في الفساد والتحريض على الكراهية والنعف، على خلفية ما جاء في التسجيل الصوتي الذي تم تسريبه مؤخرا .

وضم التسجيل مكالمة هاتفية جمعت كلا من ملال وعرامة وذلك قبل لقاء شباب قسنطينة واتحاد العاصمة، في الجولة الـ30 الأخيرة من بطولة الرابطة المحترفة الأولى، والتي جرت يوم الأحد الماضي، وانتهت بتتويج الاتحاد باللقب بينما اكتفت الشبيبة بالمركز الثاني وكانت تحتاج أيضا لخسارة الاتحاد أو تعادله كي تظفر بلقب البطولة.

وقالت ادارة اتحاد العاصمة في بيان شديد اللهجة أصدرته ليلة الخميس:”الكرة الجزائرية تلطخت مؤخرا بفضيحة جديدة، بسبب التسجيل الصوتي للمكالمة الهاتفية التي جمعت رئيس شبيبة القبائل شريف ملال والمدير الرياضي لشباب قسنطينة طارق عرامة، والذي ضم أمرين في غاية الخطورة هما التآمر ضد الاتحاد والتحريض بشكل واضح على الكراهية والعنف، بدليل أن ملال عرض على عرامة ارسال أشخاص إلى ملعب المباراة قصد اثارة الفوضى، قبل أن يعترف عرامة بأنهم قرروا الاعتداء على وفد الاتحاد قصد استفزازه”.

وكذّب البيان تأكيد عرامة خلال التسجيل الصوتي بأن الاتحاد كان ينوي ترتيب نتيجة المباراة، مؤكدا:”هذا أمر غير صحيح تماما، وعلى عرامة أن يعلّق على هذه الاتهامات الخطيرة أمام العدالة الجزائرية، ونحن سنمارس حقنا قصد المتابعة القضائية لأي شخص يتهمنا دون تقديم أدلة قضائيا،ونتمنى أن تقوم الهيئات الكروية والقضائية في البلاد بمعاقبة كل من يقف وراء محاولة الرشوة المفضوحة”.

 

عبدو صحراوي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى