الجزائر

ادانة رئيس بلدية خنشلة بخمس سنوات سجنا

تم توقفه بعد حادثة نزع صورة الرئيس بوتفليقة

أدانت محكمة أولاد رشاش  الثلاثاء  رئيس بلدية خنشلة كمال حشوف، بالسجن خمس سنوات نافذة وقد تمت محاكمة  رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية خنشلة ، الذي تم توقيفه عن العمل يوم 19 فيفري، بعد حادثة نزع صورة الرئيس بوتفليقة من طرف محتجين وتمزيقها، في عدة قضايا منها سوء التسيير وسوء استخدام السلطة، وكان وكيل الجمهورية قد طالب ب 10 سنوات سجنا في حقه.

لعمري ابراهيم

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم