الجزائر

الأفالان يدعو إلى مشروع سياسي رافض للائحة البرلمان الأوروبي

ابراهيم لعمري

 أشاد حزب جبهة التحرير الوطني الاحد, على لسان أمينه العام, أبو الفضل بعجي, بردود فعل الطبقة السياسية والحركة الجمعوية المنددة بلائحة البرلمان الأوروبي حول وضعية حقوق الإنسان في الجزائر, داعيا إلى تحويل هذا الإجماع إلى مشروع سياسي وطني

وقال بعجي, خلال ندوة صحفية نشطها عقب اجتماع المكتب السياسي للحزب, أن تشكيلته السياسية تشيد بردود الفعل والتلاحم السياسي والجمعوي المنددة بلائحة البرلمان الاوروبي ويدعو إلى تحويل هذا الاجماع إلى مشروع سياسي وطني يعزز الجبهة الداخلية ضد كل محاولات استهداف كيان الدولة والمساس بسيادة مؤسستها ووحدة شعبها.

  كما جدد  بعجي استنكاره للائحة البرلمان الأوروبي, معتبرا إياها تدخلا سافرا في شؤون دولة ذات سيادة وهي موجهة من قبل قوى استعمارية وتحديدا فرنسا وتابع بالقول أن الجزائر لا تحتاج صك غفران من أي أحد وأنه كان يتعين على البرلمان الأوروبي أن يتخذ مواقف ازاء الانتهاكات المفضوحة لحقوق الانسان في فلسطين والصحراء الغربية المحتلة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق