الجزائر

الجزائر تتولى الرئاسة الدورية لمبادرة “5+5 دفاع” خلال سنة 2016

الجزائر اليوم

تتولى الجزائر خلال السنة الجارية 2016 الرئاسة الدورية لمبادرة “5+5 دفاع”، وهذا طبقا للتصريح بالنوايا الممضى بباريس يوم 21 ديسمبر 2004 من طرف وزراء دفاع الدول الأعضاء، وكذا تصريحهم المشترك المصادق عليه بتونس في 10 ديسمبر 2015.

وأوضحت وزارة الدفاع الوطني في بيان لها الاثنين 14 مارس، أن الجزائر “تتولى، باعتبارها عضو بمبادرة 5+5 دفاع، خلال السنة الجارية 2016، الرئاسة الدورية لهذا المنتدى للتعاون متعدد الأطراف حول مسائل الأمن بغرب المتوسط، طبقا للتصريح بالنوايا الممضى بباريس يوم 21 ديسمبر 2004 من طرف وزراء دفاع الدول الأعضاء وكذا تصريحهم المشترك المصادق عليه بتونس في 10 ديسمبر 2015”.

وأبرز البيان أنه “في إطار مخطط العمل للسنة الجارية، ستحتضن بلادنا في ديسمبر 2016 الاجتماع  الـ12 لوزراء الدفاع والاجتماع الـ8 لرؤساء أركان الجيوش في أكتوبر 2016 والاجتماعين ال22 وال23 للجنة المديرة للمبادرة في مارس ونوفمبر 2016″، إضافة إلى برمجة “خمسة (05) نشاطات تغطي مختلف ميادين التعاون”.

وأوضح نفس المصدر أن الرئاسة الجزائرية لمبادرة “5+5 دفاع”ستستهل بانعقاد الاجتماع الـ22 للجنة المديرة بالجزائر يومي 15 و 16 مارس 2016 والتي تهدف إلى “تحديد النشاطات ذات الأولوية لتنفيذها بعنوان مخطط العمل لسنة 2016 والاتفاق على برنامج نشاطات التعاون لسنة 2017 وكذا مناقشة المشاريع المنطلقة والتي هي في طور الإتمام ضمن المبادرة”.

كما يتضمن جدول أعمال هذا اللقاء عروضا حول تمرين للمراقبة البحرية “سيبوردير-16”, تمرين افتراضي حول استعمال الوسائل الجوية خلال كارثة طبيعية وأعمال كلية “5+5 دفاع” وآفاق التكوين إلى غاية  2020، علاوة على دراسة قطب البحث للمركز الأورو-مغاربي للبحث والدراسات الاستراتيجية.

وتضم مبادرة “5+5 دفاع”، خمس (05) دول من الضفة الجنوبية للمتوسط (الجزائر، ليبيا، المغرب، موريتانيا، تونس) وخمس (05) أخرى من الضفة الشمالية (فرنسا، إسبانيا، إيطاليا، مالطا، البرتغال).

وتهدف المبادرة إلى “تأسيس إطار تعاون لترقية النشاطات التطبيقية في مجالات الاهتمام المشترك وتسهيل تبادل ومشاركة المعلومات والخبرات والعمل البيني للقوات المسلحة وتطوير علاقات الثقة والتفاهم المتبادل بين الدول الأعضاء بهدف المجابهة الفعالة للتحديات والتهديدات في المنطقة”.

وأوضح المصدر ذاته أنه “يمكن تلخيص المجالات المعنية في المراقبة البحرية، الأمن الجوي، مساهمة القوات المسلحة في الحماية المدنية في حالات الكوارث الكبرى، التكوين والبحث الأكاديمي، البحث والإنقاذ في البحر، الدفاع السيبراني وكذا الإفرازات الأمنية للتغيرات المناخية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم