الجزائرالعالم

الجزائر تستفسر لدى السفير التونسي واقعة الاعتداء على سياح جزائريين بتونس

استدعت وزارة الشؤون الخارجية، السفير التونسي بالجزائر الناصر الصيد، لتوضيح حقيقة واقعة الاعتداء على رعايا جزائريين انتقلوا لتونس من أجل السياحية ،فيما لم تصدر الجهات الرسمية أي بيان عن ذلك.

وحسب ما نقلته مصادر مطلعة  فإن الوصاية استفسرت من سفير تونس  بخصوص حقيقة وملابسات حادثة تعرض رعايا جزائريين إلى التعنيف و الإهانة و الحجز بمدينة سوسة الساحلية و،مضيفة ان السلطات الجزائرية قدمت احتجاجا رسميا على سوء المعاملة التي بات يتلقاها السياح الجزائريين المتوافدين على الأراضي التونسية للاستجمام والسياحة  هذا وقد أثارت واقعة الإعتداء على جزائريين  تتراوح أعمارهم ما بين 20و 22 سنة، هم 5 أشخاص ينحدرون من بلدية البيرين بولاية الجلفة،الكثير من السخط والتذمر بما أنهم تعرضوا للضرب المبرح والحقرة من طرف قوات دخل بولاية سوسة في تونس، و ذلك على خلفية مخالفة مرورية وخلاف بسيط بينهم وبين سائق سيارة أجرة كما تشير الوقائع إلى أنهم أودعوا الحبس الموقت منذ الأسبوع الماضي، أين تمّ تلفيق لهم تهّم الضرب والجرح و السب، دون أي عجز أو شهادة طبيّة تؤكد صحة ذلك، حيث تمّ إرغامهم على إمضاء محاضر سماع وهمية و تعنيفهم، و الأخطر انه تمّ النطق بالحكم عليهم بـ 6 أشهر حبس نافذة، كما تم حجز سيارتهم دون أي مبرر.

 

ابراهيم لعمري

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى