الجزائرالعالم

الرئيس التونسي في الجزائر في أول زيارة خارج بلاده قريبا

كشف رئيس الحكومة التونسي، يوسف الشاهد،  أن رئيس بلاده قيس سعيّد، سيقوم بزيارة إلى الجزائر خلال الأسابيع القليلة المقبلة كما وعد به خلال حملته الانتخابية وذلك بهدف تقوية العلاقات الثنائية مع الجزائر ومواجهة التحديات الراهنة خاصة مسالة الأمن المشترك وحل سلمي للأزمة الليبية التي لها تداعيات سلبية على البلدين .

وكان رئيس تونس الجديد، قد أعلن خلال خطابه بمناسبة فوزه في الانتخابات الرئاسية التونسية، أن الجزائر من بين البلدان الأوائل التي سيزورها وتعول تونس على الجزائر كثيرا لمواجهة الأزمة الاقتصادية التي تعيشها منذ سنوات لاسيما وان تونس تستقبل سنويا قرابة 5 ملايين سائح جزائري وهو القطاع الذي يعتبر المورد الأول للخزينة العمومية التونسية كما تعول تونس أيضا على الجزائر لمواصلة تطوير وتنشيط المناطق الحدودية التي تساهم بدورها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية وخلق مناصب عمل جديدة.

وكان شرع رئيس الحكومة التونسي، الشاهد قام بزيارة رسمية إلى الجزائر الخميس الفارط بصفته مبعوثا خاصة للرئيس التونسي قيس السعيد , الذي سلم رسالة خطية لن صالح قد تطرق مبعوث الرئيس التونسي مع رئيس الدولة عبد القادر بن صالح والوزير الأول نور الدين بدوي ترتيبات الزيارة الأولى للرئيس التونسي إلى الجزائر التي تحمل أجندة مكثفة فبالإضافة إلى العلاقات والتعاون الثنائي سيتطرق الرئيس التونسي مع رئيس الدولة إلى عديد المسائل الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك منها أزمة ليبيا باعتبار ان البلدان مجاوران لليبيا ويهمهما استقرار هذا البلد الذي يعش أزمة منذ سنة 2011.

 

ابراهيم لعمري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى