الجزائرالرئيسيةسلايدرميديا

الرئيس عبد المجيد تبون: لن أضع دستور على مقاسي وسألتقي الرئيس زروال قريبا

أكد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أن الحراك الشعبي المبارك قد حقق الكثير من المطالب لكن فيه أمور لم تتحقق وأعد كما قال بتحقيقها نافيا أن يكون في نيته وضع دستور على مقاسه كما كشف عن لقاء مرتقب بينه وبين الرئيس السابق اليامين زروال قريبا .

وقال الرئيس تبون في أول لقاء صحفي شفاف جمعه ببعض مدراء وسائل الإعلام الوطنية إن المشاورات التي يجريها مع رؤساء أحزاب وشخصيات وطنية ستتواصل من اجل الاستفادة من أفكاره وتسجيل مقترحاتهم وكشف في نفس الإطار أنه اتصل بالرئيس السابق اليامين زروال واتفق على لقاء يجمعهما قريبا سواء بمكتب الرئيس برئاسة الجمهورية أو بيت الرئيس السابق بالعاصمة , وجدد الرئيس التأكيد على أن الحراك الشعبي الذي انطلق في 22 فيفري الفارط هو حراك مبارك حقق الكثير من الأمور لن كما قال هناك أمور لم تتحق سألتزم بتحقيقها وخص بالذكر تعديل الدستور والقوانين وتعديل جدري لأسس الديمقراطية ومحاربة كافة أشكال الإقصاء والفساد وأخلقه المجتمع الشخصيات التي استقبلتها .

ولدى تطرقه إلى مشروع تعديل الدستور نفي السيد تبون أن يكون له رغبة في وضع دستور على مقاسه مؤكدا أن المشروع هدفه ابعاد شبح كافة الأزمات وسد الفراغات وإبعاد كافة أشكال الحكم الفردي الذي يرفضه الجزائريون منذ الاستقلال إلى اليوم وأشار إلى أن الدستور سيعرض على البرلمان بغرفتيه  ثم عرضه على الاستفتاء الشعبي تحت إشراف الهيئة المستقلة للانتخابات كما أبرز أن القوانين الحالية لا تتلاءم مع الدستور الجديد كقانون الانتخابات التي يأتي في المرتبة الثانية بعد تعديل الدستور  لذلك لابعد من تغييرها وإلغاء بعض القوانين وهم عمل أخصائيين في القانون بهدف تجريم استعمال المال الفاسد وإنهاء ظاهرة شراء المقاعد بالمجالس المنتخبة وفتح المجال السياسي للشباب وجيل المستقبل الذي يتمتع بالنزاهة والروح الوطنية العالية جدا .

 

ابراهيم لعمري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى