اتصالالجزائرالرئيسيةسلايدر

المجاهد السعيد بوحجة يلمح لحل البرلمان

وليد أشرف

كشف رئيس المجلس الشعبي الوطني المجاهد السعيد بوحجة، عقب لقاءه رؤساء كتل الأغلبية البرلمانية أن المطالب التي قدمت له من مختلف الكتل التي طالبته بالرحيل غير قانونية، فضلا عن اللجوء إلى جريمة تزوير توقيعات بعض النواب وهو ما دفع بأصحاب المبادرة إلى تمزيق القائمة عندما طالبهم بها لتسليمها إلى المجلس الدستوري لمراقبة دستورية العملية.

وأكد بوحجة أنه غير متمسك بالمنصب ولكن إذا كان هناك بد من رحيله فإن ذلك لن يتم إلا من خلال الطرق القانونية والدستورية والتي من بينها الرحيل الجماعي للبرلمان الحالي، وهي الرسالة التي فهمت بأنه تلميح حقيقي لإمكانية حل البرلمان الحالي.

يذكر أن نواب الأغلبية يزعمون أنهم جمعوا أزيد من 350 توقيع قبل أن يفاجئهم رئيس المجلس الشعبي بضرورة عرض  التوقيعات على المجلس الدستوري لمراقبة مدى شرعيتها وهو ما دفعهم إلى الإسراع إلى تمزيق الورقة التي تحمل التوقيعات لان بعض النواب لم يقعوها بل تم التوقيع بدلهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى