اتصالاقتصاد وأعمال

المغرب يسارع الزمن لإطلاق مصنع بيجو بالقنيطرة في حين يراوح المشروع مكانه بالجزائر

أحمد أمير

شهدت بداية هذا الشهر مدينة القنيطرة بالمغرب زيارة رئيس مدير عام PSA الفرنسي كارلوس تافاريس، وكان مصحوبا بكل من جون كريستوف كيمارد مدير أفريقيا والشرق الأوسط وريمي كابون مسؤول مشروع المغرب، حيث وقف الوفد على مركز المتابعة الجهوي والمركز التقني بالمغرب كما اطلع المسؤول الأول على المجمع عن مدى تقدم الأشغال بالمركب بعد أن تم اطلاق أول محرك شهر أفريل الفارط، في انتظار تركيب أول سيارة شهر جويلية 2018 .

يحدث هذا في وقت لا يزال مشروع بيجو الجزائر يراوح مكانه بعد الجدل الذي صعد إلى السطح في الاسابيع الاخيرة، حول مدى صلاحية القطعة الأرضية التي خصصت لإطلاق المشروع للزراعة، من قبل فلاح بالمنطقة، وتعليق الوزير الأول أحمد أويحيى على ذلك، مؤكدا عدم صلاحيتها للفلاحة، وتصنيفها من قبل اللجان المحلية ضمن الأراضي التي يمكن توجيهها الى مشاريع صناعية . هذا التصريح دفع مرة أخرى بسكان الحامول الى الدعوة بتسريع تجسيد المشروع لإخراج المنطقة من دوامة البطالة و الفقر بخلق فرص للعمل و دعم خزينة البلدية مما يسمح بإطلاق مشاريع تنموية أخرى .

ومن الجانب الاقتصادي على الصعيد الجهوي يبقى مشروع بهذا الحجم واحد من أقوى الاستثمارات التي ستعزز المنافسة المحلية وحتى الإقليمية .

و في انتظار ذلك يبقى سكان عين الكرمة في ترقب لإعطاء الضوء الأخضر لعلامة الأسد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم