اتصالالجزائرالعالم

انتخاب الجزائر في مجلس السلم و الأمن للاتحاد الإفريقي لمدة 3 سنوات

ابراهيم لعمري

انتخبت الجزائر عن جدارة  في مجلس السلم والأمن للاتحاد الإفريقي من قبل المجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي لعهدة مدتها ثلاث سنوات (2019-2022)، حسبما صرح به الجمعة باديس ابابا وزير الشؤون الخارجية، عبد القادر مساهل.

وصرح مساهل للصحافة على هامش الدورة العادية الـ34 للمجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي أن هذا الانتخاب يكرس، مرة أخرى، مصداقية الدبلوماسية الجزائرية بقيادة رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة ومساهمته في حفظ السلم والأمن في إفريقيا وخارجها، كما يعد ذلك  عرفانا لإسهام الجزائر في الاستقرار الإقليمي لاسيما في السياق الراهن الذي يتميز باضطرابات كبيرة.

وسبق للجزائر وأن كانت عضوا في مجلس السلم والأمن للاتحاد الإفريقي لثلاث عهدات على التوالي ما بين 2004 و 2007 وما بين 2007 و 2010 و ما بين 2013 و 2016.

وفي إطار هذه المساهمة النشطة ضمن هذه الهيئة الهامة للاتحاد الافريقي، ساهمت الجزائر بشكل كبير في تنفيذ عهدة مجلس السلم والامن المتمثلة في الوقاية وتسيير وتسوية النزاعات في افريقيا حسبما علم لدى مصدر دبلوماسي.

وأنشئ مجلس السلم و الأمن للاتحاد الافريقي سنة 2002 وأصبح عمليا سنة 2004 كهيئة مصغرة تضم 15 بلدا عضوا مكلف بالمسائل المتعلقة بالسلم والاستقرار والأمن في افريقيا، وتم هذا الانتخاب خلال استئناف أشغال الدورة العادية الـ34 للمجلس التنفيذي في دورة خصصت لتجديد تشكيلات بعض هيئات الاتحاد الإفريقي من بينها مجلس السلم والأمن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم