الجزائر

ايداع مناصري المنتخب الوطني بسجن الحراش بسبب رفعهم لافتات سياسية في ملاعب مصر  

قامت السلطات الجزائرية الأربعاء  بإيداع ثلاث مُناصرين عائدين من مصر أين كانو يشجعون المنتخب الجزائر  في سجن الحراش، مع تحديد جلسة محاكمتهم بتاريخ  7 جويلية القادم.

وكانت مصر رحّلت هؤلاء الأنصار الجزائريين الذين دخلوا التراب المصري قبل انطلاق فعاليات كاس امم افريقيا  بسبب رفعهم للافتات سياسية شبيهة بتلك التي ترفع في جمعات الحراك الشعبي الذي انطلق يوم 22 فيفري الفارط ، وقيام آخرين بإستعمال الألعاب النارية ورمي الشماريخ وكان أحد المناصرين المدعو سمير قد حمل لافتات سياسة فيها شعار “يتنحاو قاع”، كما تم العثور على لافتات أخرى بحوزته فيها اشارات إلى الحكم العسكري في مصر بقيادة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

لعمري إبراهيم  

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى