الجزائرالرئيسية

براقي: هدفنا تزويد بلديات الوطن بالمياه الشروب بصفة يومية

أكد، وزير الموارد المائية، أرزقي براقي، أن مخطط عمل الحكومة الذي تمت المصادقة عليه مؤخرا، يعتمد في اولوياته عملية تعميم تحلية المياه الجوفية، مشيرا الى انه تم وضع حيز الخدمة عدة محطات لتحلية المياه عبر التراب الوطني لاسيما المناطق النائية وذلك لضمان تزويد المواطنين بالماء الصالح للشرب.

شيراز زويد

واضاف، الوزير، ان مصالح دائرته الوزارية، تنتهج استراتيجية لتحويل المياه من المناطق الاكثر وفرة نحو المناطق التي تعاني عجزا لهذه المادة الحيوية. و من جهة اخرى، اشار، براقي الى الجهود المبذولة من قبل القطاع و المؤسسات التابعة له، في اطار صيانة السدود، مؤكدا ان حماية السدود امر بالغ الاهمية ويتجل ذلك من خلال عمليات التشجير على مستوى السدود بالاضافة الى تجنب المجاري التي تعرف اكثر انجرافا، اما فيما يخص قضية التوحل، اشار، الى ان خلال تصميم و انجاز السدود يتم تخصيص حجم من السعة الاجمالية للسد من اجل تخزين الوحال مدة خمسين سنة.

وفي سياق اخر، اكد، المسؤول الاول عن قطاع الموارد المائية، أن المخزون الحالي للمياه يكفي لتلبية الحاجيات الوطنية من هذه المادة الحيوية لسنة 2020، موضحا ان من شان هذا المخزون تلبية الحاجيات الوطنية سواء بالنسبة للماء الشروب او استعمالات الري في المساحات الفلاحية الكبرى.

واضاف، نفس المسؤول، ان تلبية الحاجيات الوطنية من المياه سيكون بفضل مخزون السدود التي بلغ مستوى امتلائها حوالي نسبة 63 بالمائة اي ما يمثل 4 ملايير متر مكعب والتي تساهم في تغطية 33 بالمائة من الحاجيات، كما انه سيتم الاعتماد على مخزون المياه الجوفية التي تساهم بنسبة 60 بالمائة في تغطية حاجيات المياه بالاضافة الى ما يتم انتاجه بفضل برنامج تحلية مياه البحر.

من جهة اخرى، قال، براقي ان قطاع الموارد المائية، قام بتسطير هدفا أساسيا خلال هذه السنة والمتمثل في تزويد كل بلديات الوطن بالمياه الصالحة للشرب بصفة يومية مشيرا الى ان هناك 661 بلدية تعاني من نقص التزويد بالمياه.

وبخصوص ضعف تساقط الامطار الذي تعرفه الجزائر هذه السنة، قال، الوزير، ان هذه الظاهرة تعود إلى التغيرات المناخية، متوقعا عودة التساقط شهر مارس وأبريل وفقا لما تمت ملاحظته خلال العشر سنوات الأخيرة، مؤكدا على ان مصالح دائرته الوزارية ستقوم بتقييم للوضعية نهاية شهر ابريل المقبل قصد اتخاذ التدابير والاجراءات الضرورية لضمان التزويد بالمياه لفترة 2021.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى