الجزائر

بلعيد المناورة واللوبيات تحاول توجيه الانتخابات الرئاسية

تحدث ، اليوم مترشح الرئاسيات، عبد العزيز بلعيد، في خطابه عن المناورة واللوبيات التي تحاول توجيه الانتخابات الرئاسية المزمع خوضها في الــ12 ديسمبر الجاري.

وأكد بلعيد، في تجمع شعبي نشطه بدار الثقافة للولاية في اطار الحملة الانتخابية، أن هناك أطرافا تناور ولوبيات تحاول توجيه الانتخابات وعلى المواطن أن يقف في وجه هؤلاء ليس فقط عبر التوجه الى صناديق الاقتراع و انما عبر العمل على صيانة صوته.

وأضاف بلعيد أن الانتخابات هي الحل الوحيد لإنهاء الوضع الحالي و أن المعارضين لتنظيمها لا يملكون حلولا، مشيرا إلى أن الجزائر تعيش مأساة اقتصادية لا يمكن إنهاء آثارها قبل اختيار قائد للبلاد، مضيفا أن التلاعب بالانتخابات وتوجيهها الى اتجاه غير اتجاه الشعب، مضيفا أن الجزائر سئمت من هذه الممارسات وحان الوقت لبناء البلاد على أسس سليمة.

وإسترسل رئيس جزب جبهة المستقبل قائلا:”إن الجزائر يتكالب عليها عدو من الخارج وبعض اللوبيات الفاسدة من الداخل التي تعيش في المياه العكرة والتي يجب فضحها، والتزم مترشح جبهة المستقبل بالعمل على إرساء أسس اقتصاد قوي قائم على الفلاحة والصناعة التحويلية وترقية السياحة، مشيرا الى أن العصابة التي كانت تحكم البلاد في السنين الماضية استثمرت أموال الجزائريين بالخارج وخدمت البنوك الأجنبية.

إيمان عيلان

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى