الجزائرالرئيسيةسلايدر

بوتفليقة والسبسي والسيسي  يبحثون قريبا الأزمة الليبية

طاهر خليل

اتفق وزراء خارجية الجزائر وتونس والقاهرة، اليوم الاثنين، على إشراك رموز نظام العقيد الليبي الراحل معمر القذافي ومختلف الأطياف السياسية والإيديولوجية في أي مسعى تفاوضي يفضي إلى إنهاء الأزمة الليبية وبإشراك الدول الثلاث التي تستمر في تنسيقها مع منظمة الأمم المتحدة لاستبعاد كل حلّ عسكري من أي طرف كان.

وشدد وزراء خارجية دول الجوار على أن حالة الترقب والجمود لا يمكن أن تستمر، داعين إلى فتح آفاق جديدة للحل السياسي عبر حوار ليبي ليبي يتمّ بإسنادٍ من الدول الثلاث وبرعاية أممية بغرض التوصل إلى تعديلات توافقية للاتفاق السياسي بما يضمن تنفيذه وفقا للآجال المضمنة في الإطار، مع التحضير لعقد قمة ثلاثية تجمع قريبًا الرؤساء الباجي قايد السبسي وعبد الفتاح السيسي وعبد العزيز بوتفليقة في الجزائر.

وألحّ الوزراء الثلاثة في اجتماع تنسيقي اختتموه، اليوم الاثنين، بتونس في حضور الرئيس الباجي قايد السبسي، على مواصلة جهود تقريب وجهات النظر بين فرقاء الأزمة الليبية والعودة إلى الحوار الشامل لتبديد النقاط الخلافية بين الأطراف بما فيها تلك التي أعاقت تنفيذ اتفاق مدينة الصخيرات المغربية نهاية 2015.

ووقعّ عبد القادر مساهل والمصري سامح شكري والتونسي خميس الجهيناوي على وثيقة مهمّة تمّ فيها التأكيد على مواصلة السعي الحثيث إلى تحقيق المصالحة الشاملة في ليبيا دون اقصاء في إطار الحوار الليبي – الليبي بمساعدة الدول الثلاث وبرعاية الأمم المتحدة، والتمسك بسيادة الدولة الليبية ووحدتها الترابية والحل السياسي كمخرجٍ وحيد للأزمة الليبية على قاعدة الاتفاق السياسي الليبي الموقع في 17 ديسمبر 2015.

وحرص الاجتماع الثلاثي على استبعاد أيّ حلٍّ عسكريٍ في الأزمة الليبية وأي تدخل خارجي في شؤون هذا البلد على اعتبار أن “التسوية لن تكون إلا بين الليبيين نفسهم والتأكيد على أن يضمّ الحوار كافة الأطراف الليبية مهما كانت توجهاتهم أو انتماءاتهم السياسية”.

وألح الوزراء الثلاثة على ضمان وحدة مؤسسات الدولة الليبية المدنية المنصوص عليها في الاتفاق السياسي وهي المجلس الرئاسي، مجلس النواب، المجلس الأعلى للدولة بما في ذلك الحفاظ على وحدة الجيش الليبي وفقًا لبنود الاتفاق السياسي الليبي للقيام بدوره الوطني في حفظ الأمن ومكافحة الإرهاب والهجرة العابرة للحدود.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم