اقتصاد وأعمال

بودربالة: الخطوط الجوية الجزائرية ليست للخوصصة

وليد أشرف

أعلن الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية، محمد عبدو بودربالة، الثلاثاء 22 مارس، بوهران عن إنشاء مدرسة وطنية للطيران للتكفل بالاحتياجات في مجالي تكوين ورسكلة موظفي الشركة.

وقال بودربالة، إن المدرسة الجديدة التي تم التوقيع مؤخرا على مرسوم إنشاءها، ستتكفل، بتكوين الطيارين وأطقم الطائرات والتقنيين وغيرهم من موظفي الشركة، كما ستكون مفتوحة أمام كل طلب وطني أو أجنبي في المجال، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية.

وأضاف بودربالة على هامش زيارة قاعدة وهران، أن هذه المدرسة الوطنية ستسمح لنا بتكوين ورسكلة موظفينا.

وتندرج قاعدة وهران، التي ستكون مستقلة، في سياق المخطط الوطني لإعادة هيكلة الخطوط الجوية الجزائرية، بهدف استحداث فروع لنشاطاتها، وإنشاء خمس مناطق على المستوى الوطني تتوفر على الوسائل وتتمتع باستقلالية التسيير، من أجل المردودية والفعالية في التنظيم.

وتعتبر قاعدة وهران التي تشكل جزء من القواعد الأربع الأخرى (الجزائر العاصمة وقسنطينة وعنابة ورقلة) مركز مدعم بوسائله الخاصة التي تتكون من 5 طائرات لخدمة خطوط وطنية ودولية، وسوف تتوفر بعين المكان على وحدات من مختلف الفروع، الإطعام والصيانة والشحن وتسيير الحقائب والخدمات.

وأوضح بودربالة، أن قاعدة وهران ستصل إلى ذروة فعاليتها في 2018 مع استلام المحطة الجديدة للنقل الجوي للمسافرين. ويسجل مطار أحمد بن بلة معدل 600 ألف مسافر سنويا. وحددت أهداف بلوغ 3 ملايين مسافر مع عام 2018 مما يبرز مدى الأهمية التي تكتسيها هذه المنطقة.

وبالنسبة للقواعد والفروع أوضح أنها ستكون “مراكز ذات مردودية” و”تخضع لدفاتر شروط وعقود نجاعة وستكون محل تقييم سنوي”.

وأعاد محمد عبدو بودربالة، الحديث عن تعزيز الأسطول الوطني، مع استلام 8 طائرات جديدة قبل نهاية العام الجاري والاستلام في سبتمبر المقبل لطائرتي شحن سيتم استغلالهما من قبل فرع الشحن في مجالي الاستيراد والتصدير.

وكشف عبدو بودربالة، أن متوسط عمر طائرات الخطوط الجوية الجزائرية، يبلغ حاليا أربعة أعوام.

وإستبعد بودربالة، فكرة الخوصصة ولو كانت جزئية للشركة، مشيرا إلى أن الخطوط الجوية الجزائرية، وجميع فروعها ليست للخوصصة، وأنها ستبقى دائما جزءا من مجمع الخطوط الجوية الجزائرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى