الجزائرالرئيسيةسلايدر

حليم بن عطالله ينتقد مساهل:”عوض الذهاب إلى القاهرة عليك بزيارة الرئيس في جنيف”

علق الوزير السابق عبد الحليم بن عطالله في عدة تغريردات على حسابه تويتر، على الحراك الشعبي الذي تعرفه الجزائر.

وقال بن عطالله السفير الجزائري الأسبق في العاصمة بروكسل، الذي يعارض العهدة الخامسة: “الشكوك حول رسالة الترشح الموجهة للجزائريين، الغياب المستمر للرئيس عبد العزيز بوتفليقة: شروط مجتمعة لتطبيق المادة 102 من الدستور”.

وأضاف بن عطالله: ” خلال رحلة استشفاء الرئيس بومدين، في العاصمة موسكو في أكتوبر عام 1978 ، زاره عبد العزيز بوتفليقة. وأكد لوكالة فرانس براس، المرض. .عوض الذهاب إلى القاهرة..وزيرنا للخارجية كان عليه أن يزور الرئيس في جنيف واطلاع العالم على وضعه الصحي.. إنه ليس سر العائلة ..إنها قضية دولة”.

واستطرد الوزير السابق:” خلال رحلة استشفائه – الرئيس عبد العزيز بوتفليقة- في مستشفى فال دو غراس (Val-de-Grâce) الفرنسي، شاهد الجزائريون صور الرئيس بوتفليقة خلال استقباله الوزير الأول وقائد الاركان ومدير جهاز المخابرات السابق”. متسائلا، “لماذا كل هذا التعتيم هذه المرة؟ ماهي الحالة التي يتواجد عليها الرئيس؟ لماذا لا يعود إلى البلاد؟” يضيف سفير الجزاٍئر السابق في العاصمة الأوروبية بروكسل.

يذكر أن بن عطالله، هو أول مسؤول في الدولة، ينتقد الصمت الرسمي حول صحة الرئيس وحالته الحقيقة منذ رحلة العلاج الاخيرة.

وليد أشرف

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم