الجزائر

زغماتي:لاسبيل لإخراج البلاد من الأزمة إلا بإنتخابات نزيهة

أكد، وزير العدل حافظ الأختام، بلقاسم زغماتي، أنه لا سبيل لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها  البلاد إلا بالاحتكام إلى الشعب عبر انتخابات حرة نزيهة.

بلقاسم زغماتي وفي إجابته على أسئلة النواب بالمجلس الشعبي الوطني، وبخصوص مشروعي القانونين المتعلقين بالسلطة الوطنية لتنظيم الانتخابات وقانون الانتخابات، قال إن الكل مقتنع اليوم أنه لا سبيل من إخراج البلاد من الأزمة التي طال أمدها الا بالرجوع الى الشعب والاحتكام له بما سيدلي به من خلال انتخابات حرة ونزيهة”.

وتحدث زغماتي بصراحة تامة حين قال::إن شغل السلطات وهمها الوحيد هو كيفية إرجاع الكلمة للشعب، الذي هو مصدر السلطة، للتعبير عن رأيه بكل حرية مع احترام صوت الناخبين، مضيفا أن إقناعهم بضرورة هذا المسعى لن يتأتى إلا اذا وفرت له الآليات القانونية التي ستضمن صيانة إرادتهم.

وبخصوص إعداد مشروعي القانونين المتعلقين بالسلطة الوطنية لتنظيم الانتخابات وقانون الانتخابات ، أكد الوزير أنه عرف نقلة نوعية كبيرة في التشريع الجزائري في مجال الانتخابات خاصة والعمل السياسي عامة، وسيضمنان المنافسة السياسية الشريفة .

والهدف منه يقول زغماتي هو إعداد نصي القانونين المتعلقين بالانتخابات هو طمأنة المواطن والتأكيد له ان صوته أمانة يجب صيانتها والحفاظ عليها عبر تكليف هيئة محايدة “لا مصلحة لها في كل العملية الانتخابية.

وفي رده على نواب المجلس الشعبي بخصوص تعديل المشروعي، أكد الوزير، أن إيداع ملفات الترشح يكون على مستوى السلطة الوطنية المستقلة لتنظيم الانتخابات نفسها مع حق المترشح لإيداع طعن أمام المجلس الدستوري في حال رفض الملف.

كما أوكلت للسلطة ذاتها مهمة الإعلان عن النتائج الأولية للانتخابات على أن يعلن المجلس الدستوري النتائج النهائية.

إيمان عيلان

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم