اتصالالجزائر

سلال: ندوة التوافق تدرس كل المقترحات باستثناء الثوابت الوطنية

إيمان عيلان

أكد عبد المالك سلال، مدير الحملة الانتخابية للرئيس بوتفليقة  أن ندوة التوافق الوطني  التي وعد بها الرئيس في حال فوزه  ستتطرق لكل المقترحات باستثناء الثوابت الوطنية مؤكدا ان الرئيس قرر الترشح حتى لا يترك البلاد في منتصف الطريق .

وقال سلال الذي حضر لقاء الاتحاد الوطني للفلاحين الجزائريين أن بوتفليقة جاء بمشروع من اجل استكمال بنية الجزائر، والبنية التحتية نقصد بها الجانب السياسي، الهوية الوطنية، الاقتصاد وكل ما يمس الدولة، مضيفا “ما عدا الثوابت الوطنية الاسلام والعربية والامازيغية والنظام الجهوري الديمقراطي كل شيئ مفتوح للاقتراحات في الندوة الوطنية مؤكدا أن الوضع الصحي للرئيس بوتفليقة  لم يؤثر على متابعته وتسييره لكل شؤون البلد وأن هناك من يشكك في قدرة الرئيس على تسيير البلد وهو خاطئ، مضيفا أن مؤشرات الاقتصاد في الـ 4 سنوات الأخيرة دليل على متابعة الرئيس لكل شيء كما قال سلال إن بوتفليقة كان سندا قويا لفلاحين مما أدى إلى التطور الفلاحي ولتربية المواشي في الجزائر، مضيفا “نحن في الطريق الى الاكتفاء الذاتي ولا تستطعون تصور هذا الانجاز العظيم من الجانب السياسي، فالدولة التي لا تستطيع اطعام ابناءها لا تستطيع ان تكون دولة حرة.

من جهته أعلن الأمين العام للاتحاد الوطني للفلاحين الجزائريين محمد عليوي، أن الفلاحين التابعين للمنظمة سيقومون بتنشيط حملة انتخابية جوارية لصالح السيد عبد العزيز بوتفليقة خلال الانتخابات الرئاسية المقررة ليوم 18 أبريل المقبل. وأوضح أن اللقاءات والمهرجانات التي سينظمها الاتحاد بإشراف من مدير الحملة الانتخابية للسيد بوتفليقة, ستركز على ذكر الإنجازات المحققة في القطاع الفلاحي خلال فترة حكم الرئيس بوتفليقة, متعهدا بتبني خطاب انتخابي يحترم كل الآراء وينأى عن شتم أي طرف، مؤكدا، أن دعم الفلاحين الجزائريين للرئيس بوتفليقة خلال الاستحقاق المقبل, راجع إلى دوره في تنمية القطاع الفلاحي من خلال مختلف البرامج الفلاحية التي سطرها, بالإضافة إلى تشريع عدة قوانين لحماية الأراضي الفلاحية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم