الجزائرالفيديو

عبد المجيد تبون يؤكد في تجمع شعبي حاشد بالنعامة: “ترشحي للرئاسيات هو تضحية مني لخدمة الشعب وحل مشاكله “(فيديو)

أكد المترشح الحر عبد المجيد تبون الثلاثاء بولاية النعامة ان ترشحه للانتخابات الرئاسية القادمة هو بمثابة تضحية منه لخدمة الشعب الجزائري وحل مشاكله متعهدا بالحفاظ على مبادئ الدولة الاجتماعية كما أقرها بيان اول نوفمبر 1954 والحفاظ على كرامة الفئات الهشة والمعوزة .

وقال عبد المجيد تبون في تجمع شعبي حاشد بدار الثقافة لولاية النعامة بصريح العبارة أنه لا ينتظر أي مقابل من ترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 12 ديسمبر القادم لكن دخل هذا المعترك من اجل التضحية لخدمة شعبه وحل مشاكله بالحفاظ على مبادئ الدولة الاجتماعية التي رسمها مهندسوا بيان اول نوفمبر 1954 ومن خلال الحفاظ على مبادئ الدولة الاجتماعية وكرامة الفئات المعوزة والفقيرة كما وعد تبون بهذه المناسبة بالقضاء على البطالة في أوساط الشباب من خلال دعم انشاء المؤسسات الصغيرة والناشئة مضيفا في نفس الاطار أن برنامجه يحمل شق خاص بالمناطق الجبلية والريفية ودعم المراة في هذه المناطق من البلاد .

وكشف تبون ان الجزائر لديها مداخيل هامة ستحقق تنمية اقتصادية واجتماعية في حال اذا ما أحسن استغلالها معبرا عن التزامه بدعم قطاع الفلاحة والموالين في هذه المناطق لأن هذا القطاع كما قال سيغنينيا عن المحروقات , مشددا بالمناسبة على ضرورة الحفاظ الوحدة الوطنية في وقت تجتاز فيه الجزائر مرحلة صعبة من تاريخها كما جدد ضرورة الذهاب الى صنتاديق الاقتراع يوم 12 ديسمبر القادم لتجنيب البلاد كافة المخاطر المحدقة بها .

ونفى السيد تبون بهذه المناسبة ان يكون ضد رجال الأعمال مشيرا الى أن الجزائر تتوفر على 2500 رجل أعمال منهم 60 فقط استنزفوا الاقتصاد الوطني متعهدا بتحقيق تكافئ الفرص في الاقتصاد مابين المقاولين ورجال الأعمال في حال ما اذا انتخبه الشعب رئيسا كما تعهد بتشجيع رجال الأعمال الذين يفتحون مناصب شغل ويدعمون الاقتصاد الوطني بكل شفافية.

ابراهيم لعمري

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى