اقتصاد وأعمال

عمال ميناء مستغانم يستأنفون العمل بعد إضراب دام 18 يوما

استأنف عمال ميناء مستغانم التجاري  ليلة أمس  العمل وعادت الحركة إلى مختلف أرصفة هذه المنشأة الاقتصادية الحيوية بعد إضراب دام 18 يوما، و جاءت هذه العودة للعمل بعد اتفاق بين ممثلي العمال والإدارة المؤقتة لمؤسسة ميناء مستغانم بوساطة من المفتشية الولائية للعمل تضمن إنهاء الحركة الاحتجاجية التي شلت الميناء منذ 25 أفريل الماضي وفتح المديرية العامة بعد أسبوعين من الغلق القصري.

و تضمن محضر الصلح بين الطرفين عدم متابعة العمال المضربين قضائيا وإداريا ورفع الأجور بنسبة 20 في المائة في حدود الإمكانات المالية للمؤسسة ودفع رواتب الشهر الحالي الذي يتزامن مع الشهر الفضيل وإيجاد طريقة لتعويضها في الأسابيع المقبلة، حسبما ذكره المدير العام بالنيابة نصر الدين صبان واتفق الطرفان على عقد الجمعية العامة للعمال في أقرب الآجال من أجل تجديد الفرع النقابي للمؤسسة وإيجاد حلول تفاوضية لمختلف النقاط المهنية والاجتماعية التي رفعها العمال خلال هذه الحركة الاحتجاجية، التي أثرت نوعا ما على الحركة الاقتصادية بغرب البلاد.

إبراهيم لعمري

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم