رياضة

مبولحي يعود ويتلقى خماسية

أخيرا عاد حارس المنتخب الوطني، رايس وهاب مبولحي إلى أجواء المنافسة الرسمية رفقة فريق الاتفاق السعودي، بمناسبة الجولة الـ30 من البطولة السعودية أمام الأهلي، وهذا بعد غياب دام شهرين كاملين بسبب الإصابة التي تعرض لها على مستوى أصبع الإبهام.

ورغم أن عودة مبولحي للميادين يعتبر خبرا سارا في حد ذاته، لاسيما بالنسبة لمدرب المنتخب الوطني جمال بلماضي، إلا أنها كانت سيئة بسبب تلقي شباكه لخمسة أهداف كاملة.

وبدا على مبولحي خلال هذه المواجهة تأثره بنقص المنافسة، فضلا عن لياقته البدنية التي لم تكن في المستوى، حيث يبقى في حاجة ماسة إلى الكثير من الوقت والعمل الجاد، من أجل استرجاع كامل عافيته، قبل نهائيات كأس إفريقيا للأمم 2019 المقررة بمصر ما بين 21 جوان و19 جويلية القادمين.

وكان مبولحي الذي تعرض للاصابة يوم 15 مارس الماضي خلال مباراة فريقه مع الشباب في الدوري السعودي، قد خضع لعملية جراحية كما أجرى عملية التأهيل بأحد عيادات العاصمة الفرنسية باريس، مما أثار الشكوك حول قدرته على العودة إلى الميادين هذا الموسم ولحاقه بكأس إفريقيا.

 

عبدو صحراوي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم