الجزائرالرئيسيةسلايدر

تأييد الأحكام الصادرة في حق ولد عباس وبركات

ابراهيم لعمري

أيدت غرفة الاستئناف لدى مجلس قضاء الجزائر الاثنين الاحكام الابتدائية التي أصدرتها محكمة سيدي أمحمد في حق وزير التضامن السابقين جمال ولد عباس 8 سنوات سجنا نافذة  والسعيد بركات ب4 سنوات سجنا نافذة مع غرامة مالية بمليون دينار في حق كل منهما .

وكانت النيابة العامة لدى مجلس قضاء الجزائر قد التمست خلال جلسة الأسبوع الفارط عقوبة السجن ب 10 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية بقيمة مليون دينار في حق وزير التضامن الأسبق، جمال ولد عباس، و 8 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية بمليون دينار في حق السعيد بركات، الذي شغل نفس الحقيبة الوزارية، والمتابعين بتهم تبديد واختلاس أموال عمومية، وإبرام صفقات مخالفة للتشريع وسوء استعمال الوظيفة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق