الجزائرالرئيسية

محمد باشا:”تنويع الصناعات يعني تنويع الاقتصاد”

فاروق سليماني

أفاد اليوم الاثنين وزير الصناعة الجديد محمد باشا خلال مرتسم تسليم واستلام المهام بينه وبين وزير القطاع السابق فرحات آيت علي براهم أن المهمة صعبة جديدة والانتظار أكبر.

وقال باشا:”علينا تكثيف الجهود ونواصل ما بدأ فيه الوزير، وإعادة تنظيم وهيكلة ووضع كل المنظومات الصناعية على الطريق”، مردفا بالقول:”هناك جهد كبير بذل منذ سنة، سنضع صناعتنا على الطريق الصحيح”, مشيرا إلى أن التحديات كبيرة ذات طابع تكنولوجي اقتصادي تجاري في عالم متغير، مسترسلا بالقول:”ما عشناه اثبت لنا أن شعبنا والجزائر قادرة على رفع التحدي ولم الشمل ووضع كل الجهود في الطريق الصحيح”.

وأوضح الوزير الجديد أن التضامن أظهر أن لدينا اسباب النجاح، داعيا الى الاستثمار في هذا الاتجاه لبعث صناعتنا، مشددا على ضرورة التكثيف من الجهود، ووضعها في اطار عقلاني ومخطط مبني على اهداف.

وأضاف باشا أن تنويع الاقتصاد لا يكون الا بتنويع صناعتنا، وجعلها تنافسية تعمل في مصلحة البلاد، مبرزا بالقول :”سنعمل على ان نكون مناخ نقي يخدم المستثمر والمؤسسة، وكل انسان يعمل بصفة تتطابق مع القانون ولا غير”.

كما قال وزير الصناعة :” ان إدارتنا هي ادارة القيمة المضافة التي يضيفها الانسان، الآلة تكون في كل الأماكن، لكن مردوديتها تكون من تخطيط الانسان”.

وشدد نفس المسؤول على ضرورة تقليص فاتورة الاستيراد، على اساس التحكم في الانتاج حتى لا نبذر، مؤكدا على أن العمل على استخلاف المواد المستوردة بالجزائرية التي برهنت على أنها قادرة ان تكون رائدة في الأسواق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق