الجزائرالعالم

مساهل في ليبيا غذا الأربعاء لدفع ملف المصالحة الداخلية

ابراهيم لعمري

يقوم وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الافريقي وجامعة الدول العربية عبد القادر مساهل،  الأربعاء 18 ابريل، بجولة تقوده إلى عدة مدن ومناطق ليبية وذلك لدفع مسار المصالحة الداخلية إلى الأمام على أمل إنهاء الأزمة بطرق سلمية.

وتأتي هذا الزيارة في وقت هام خاصة بعد انتشار عديد الأخبار المزيفة التي تحدثت عن استشارة الولايات المتحدة الأمريكية للجزائر بشأن مشروع تقسيم ليبيا وهي الأخبار التي كذبتها الجزائر جملة وتفصيلا.

وسيعمل مساهل على دعم مسار المصالحة، وتقريب مواقف الأشقاء الليبيين من أجل التوصل إلى حل سياسي ومستدام للأزمة من خلال الحوار الليبي الشامل والمصالحة الوطنية من شأنه الحفاظ على السلامة الترابية لليبيا وسيادتها ووحدتها وانسجام شعبها حسبما ماجاء في بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

واستنادا إلى ذات المصدر فان هذه الجولة ستكون متبوعة بجولة أخرى إلى مدن ومناطق أخرى من هذا الوطن الشقيق والجار التي جعلت الجزائر من أزمته في أولوية دبلوماسيتها استنادا إلى روابط الجوار والتاريخ التي تجمع البلدين بالإضافة إلى كونهما جاريين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى