الجزائرالرئيسيةعاجل

مسيرات في العاصمة و الولايات في الذكرى الثانية للحراك

لخضر ناجي

عرفت شوراع العاصمة, و عديد الولايات مسيرات سلمية بمناسبة الذكرى الثانية للحراك الشعي, الذي أطاح بالعهدة الخامسة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

و بدأ توافد المواطنين منذ الساعات الأولى لنهار اليوم, رغم التعزيزات الأمنية الكبيرة التي عرفتها مختلف المحاور الطرقية للعاصمة و ساحاتها, من البريد المركزي و ساحة أول ماي و ساحة الشهداء.

ورفع المتظاهرون شعارات معارضة للنظام, و مطالبة بالمزيد من الحريات و الاصلاحات السياسية.

و عاشت مختلف الساحات و الشوارع الكبرى في الولايات , مسيرات احتفالا بالذكرى الثانية للحراك الشعبي,حسب ماتداوله, رواد مواقع التواصل الإجتماعي من صور و فيديوهات.

ولم تسجل المسيرات أي مناوشات بين الشباب المتظاهر و قوات الأمن, حيث سارت الأمور في هدوء و أمن, و تنظيم محكم, جنب الاحتكاك بين المتظاهرين وقوات حفظ النظام.

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق