اتصالاقتصاد وأعمال

ملزي: 59 مليار دج لإعادة تهيئة حديقة الحيوانات والتسلية بن عكنون

إبراهيم لعمري

بلغت الميزانية التقديرية المخصصة لإعادة تهيئة حديقة الحيوانات والتسلية بن عكنون 59 مليار دج من أجل تجديد كلي وعصري في آجال 30 شهرا ابتداء من أفريل الجاري، حسبما أفاد به عبد الحميد ملزي الرئيس المدير العام لشركة الاستثمار الفندقية.

وقال ملزي في ندوة صحفية نشطها بالمركز الدولي للمؤتمرات بنادي الصنوبر أنه بعد تكليف شركة الاستثمار الفندقية من قبل رئيس الجمهورية لإعادة الحياة لحديقة بن عكنون، تمت الموافقة على ميزانية تقديرية بـ 59 مليار دج لتحويل 309 هكتار إلى حديقة عصرية تستجيب للمعاير الدولية في مجال الترفيه والتسلية.

وأكد ملزي أنه منذ أسبوع شرعت شركة الاستثمار الفندقية في إعادة بناء السور المحيط بكل المساحة الغابية كبداية لانطلاق العمل الذي سيمتد إلى 30 شهرا بهدف تأمين الحديقة كمرحلة أولى حيث تعتزم الشركة تدعيم هذا السياج بكاميرات مراقبة وذلك على طول 12 كلم و 800 متر معتبرا  أن استلام مشروع إعادة تهيئة حديقة الحيوانات والتسلية بن عكنون يعد واجبا لحماية هذا الفضاء المشترك بين الجزائريين الذي يتوقع أن يقفز عدد زواره من 1 مليون زائر في 2017 إلى 7.2 مليون زائر بعد الانتهاء من تجديد كل مرافقه وعصرنتها أي بزيادة 720 % .

وتم تحويل تسيير حديقة التسلية والترفيه بن عكنون إلى شركة الاستثمار الفندقية، بأمر من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، من أجل أنقاد الحديقة من التدهور.

وتم تدشين الحديقة على عهد الرئيس الشاذلي بن جديد في العام 1982 ولكنها ظلت بدون صيانة منذ افتتاحها ما تسبب في تدهورها.

وأظهر فيديو تم عرضه خلال ندوة صحفية اليوم الأحد بالمركز الدولي للمؤتمرات، عبد اللطيف رحال، التدهور الخطير الذي بلغته الحديقة التي ظلت بمثابة الرئة لسكان العاصمة الجزائر والمتنفس لهم على مدار العقود الفارطة.

وأظهر الفيديو، الوضعية الكارثية التي تتواجد عليها الحيوانات المتواجدة في الحديقة وكذا التجهيزات وحتى الألعاب التي ظلت تصارع الزمن بدون صيانة أو تجديد، فضلا توقف الكثير من التجهيزات منذ سنوات طويلة على غرار القطار أو التليفيريك الذين أتى عليهما الصدأ منذ سنوات طويلة(2005).

 

فنادق 4 نجوم علامة شيراتون

ولا تختلف حالة فنادق “المنكادا” و”الأروية الذهبية” عن سابقتها حيث تعرضت إلى تدهور جد متقدم، وكشف ملزي أنهما ستحولان إلى فنادق فخمة 4 نجوم، وستوكل عملية تسييرهما إلى شيراتون نادي الصنوبر.

وأكد حميد ملزي، أن مؤسسته تلقت توجيهات من رئاسة الجمهورية تقضي بتحديث وعصرنة حديقة بن عكنون وتحويلها إلى حديقة بالمعايير العالمية، مع التشديد على الحفاظ على كل الثروات التي تتوفر عليها بما فيها الغابية والتي تتربع على 200 هكتار من أجمالي 307 هكتار التي تمثل المساحة الإجمالية لحديقة الحيوانات والتسلية بن عكنون.

وتتسع حظيرة الحيوانات لمساحة 67 هكتار، وحديقة التسلية على مساحة 62 هكتار، والفنادق على مساحة 5.5 هكتار.

وقال ملزي أن العقود المبرمة مع الوكلاء الحاليين وعددهم 113 لن يتم تجديدها، حيث سيتم انجاز مركز إطعام بطاقة 50000 وجبة يوميا، ولن يتم الاحتفاظ بأي محل تجاري داخل الحديقة.

 

تسلية والعاب مائية وحماية التنوع البيئي 

وبخصوص الحيوانات سيتم يصيف ملزي تنويع التشكيلة الحالية، كما سيتم انجاز معرض للحيوانات البحرية (أكواريوم) فضلا عن أنجاز مسابح وإنجاز حديقة تسلية ولعب جديدة على مساحة 10000 م2 للألعاب المائية، وبناء مساحة رياضية، ومركز تسلية وإطعام وحديقة عائلية ومسار للدراجات الهوائية ومتحف وملعب غولف يتوفر على 18 حفرة، مع تحديث وتنظيف كلي للغابة وتجهيز قسم مخصص للتنوع البيولوجي.

وتم الشروع منذ أسبوع، يضيف ملزي في انجاز حائط بطول 12.8 كلم لحماية الحديقة وتأمينها كليا ضد كل الاعتداءات الخارجية.

وأوضح ملزي، أنه وفي إطار الاطلاع على تجارب عالمية في المجال تم زيارة حدائق في كل من اسبانيا وفرنسا والإمارات العربية (Dubaï Park) المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية ((Disneyland وألمانيا(Europa Park à Fribourg).

 

10 مشاريع جديدة لتحديث الحديقة 

وسيتم انجاز أزيد من 10 مشاريع جديدة في الحديثة ويتم حاليا التفاوض بشأنها يضيف المتحدث الذي أوضح أن هناك مفاوضات في هذا الشأن، فضلا عن الدراسات التي يقوم بها مكتب اسباني متخصص وهو نفسه المكتب الذي اشرف على انجاز المدرسة العليا للفندقة بعين بنيان بالعاصمة الجزائر.

وبشأن حقوق الدخول، قال ملزي، فأنها ستكون في حدود 100 دج من أجل تمكين الجميع من الدخول، ولن يكون هناك مفاضلة.

وأوضح ملزي، أن شركة الاستثمار الفندقية ستبقي على العمال الموجودين حاليا وعددهم 617 عاملا وستضمن لهم أجورهم مع إعادة تحيينها وفق سلم الأجور المعمول به في الشركة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى