الجزائر

منظمة المحامين تدعو البنك المركزي لوقف التحويلات غير القانونية نحو الخارج(وثيقة)

حذرت، اليوم، منظمة المحامين الجزائريين، من تبعات تمرير وتسديد الصفقات التجارية التي تخدم المصالح الخاصة، داعية محافظ البنك المركزي وكل رؤساء المؤسسات المصرفية عن الامتناع من تمرير أي عمليات.

وجاء في بيان منظمة المحامين، الأموال المودعة بالبنوك ملك للشعب الجزائري وتحت مسؤولية وضمان البنك المركزي الجزائري.

ويأتي بيان المنظمة تبعا للأحداث الأخيرة، وتداول معلومات تفيد بإجراء عمليات وصفقات مشبوهة لتحويل الأموال للخارج بطريقة غير قانونية، باللجوء إلى صفقات ذات مصالح شخصية تتناقض والمصالح العامة، خاصة في ظل استغلال الأزمة الحاصلة في البلاد.

ودعت منظمة المحامين في ذات البيان، إلى ضرورة التحلي بروح المسؤولية أكثر من أي وقت مضى، والوقوف في وجه المافيا التي تريد نهب ثروات وخيرات البلاد والاستيلاء على المال العام، وهذا باتخاذ إجراءات ردعية وفرض رقابة شديدة وصارمة على كل العمليات المصرفية، ومنع تسريب المال العام واحتوائه بشتى الطرق القانونية.

إيمان عيلان

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى