اقتصاد وأعمالالرئيسيةسلايدر

نجيب ساوريس مالك اوراسكوم تلكوم يعد بكشف المؤامرة التي تعرض لها من “العصابة” بالجزائر

وعد نجيب ساوريس، المالك السابق لمجموعة اوراسكوم تلكوم، الأحد 7 ابريل، بكشف المؤامرة التي تعرض لها بالجزائر.

وقال ساوريس في تغريدة على حسابه تويتر: ” يعتذروا لي أنا (كمان) أيضا فلقد تم الاستيلاء على شركتى جيزى بمؤامرة متكاملة الأطراف ولم أفعل (غير) إلا الخير لبلد عزيز علي وأهله طيبون فبنيت أكبر شركة اتصالات جزائرية”.

وأضاف ساوريس، في تغريدته: “سأنشر كيف تمت المؤامرة وأطرافها بعد أن يحقق الشعب الجزائري آماله بالتخلص من العصابة.. عاشت الجزائر وشعبها العظيم”.

وقال ساوريس، “إن الأمر يتعلق ببيع اضطراري بنصف الثمن تحت طائلة إفلاس الشركة”.

وجدد ساوريس، التأكيد أنه “رفع قضية تحكيم دولي وهي مستمرة”.

ويعتبر تصريح رجل الأعمال المصري، الأول من نوعه من مستثمر أجنبي يملك استثمارات في الجزائر، وهذا مباشرة بعد استقالة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

وإذا تبين أن خروج نجيب ساويرس من الجزائر بمؤامرة مدبرة من العصابة، كما يقول، فستكون أكبر ضربة لمصداقية الجزائر، ما سيكون له إنعكاسات خطيرة ليس فقط على من أسماهم الفريق قائد اركان الجيش في خطابه الشهير بالعصابة، بل وايضا على العديد من المسؤولين في القطاع الاقتصادي والمالي خلال فترة حكم الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة.

نسرين لعراش

ارواسكوم تلكوم

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم