اتصالالجزائرحوادث

هذه تصريحات مغني الراب رضا سيتي 16 وإبن طحكوت في جلسة المحاكمة

إيمان عيلان

إنطلقت، مساء اليوم، جلسة الاستماع لمغني الراب رضا حميميد المعروف في الوسط الفني بـ“رضا سيتي 16”، حيث استهلت الجلسة بتقديم دفاع المتهمين دفوعات شكلية، تقضي ببطلان تقارير الخبرة التقنية، التي أوفدتها مصالح الضبطية القضائية، وتخص الحسابات الإلكترونية للموقوفين، كونها تمت دون إذن من الجهات القضائية.

وتبين في خضم الجلسة العلانية، أن الابتزاز والتشهير راح ضحيته رجال أعمال وشخصيات على غرار صاحب مجمع”معزوز” و”بلاط” هذا الأخير الذي غاب عن جلسة بصفته ضحية.

ولدى مباشرة عملية استجواب رضا سيتي 16، كشف في معرض تصريحاته أن لا علاقة له بالقضية مستغربا توقيفه من قبل مصالح الدرك، ناكرا معرفته بالضحية “ن.معزوز” وأن أول لقاء له كان خلال التحقيق القضائي،وأضاف سيتي 16 أن الضحية طلب منه التسويق لمنتجاته عن طريق الإشهار لا غير.

وأشار رضا سيتي 16، في معرض تصريحاته إلى التوسط لصهره بصفته صاحب شركة لتركيب الكاميرات مع” أ.معزوز” في إطار العمل، مؤكدا أن المدعو”ب.طحكوت” كان بمثابة ممول لكليباته ومنتجاته الفنية، مؤكدا أن التفتيش الذي أجرته مصالح الدرك والذي أسفر عن حجز”12 فلاش ديسك” تبين أنها عبارة عن فيديوهات تخص مجمع بلاط.

وفي إجابة لرضا عن علاقته بأمير دي زاد” أكد أنه إلتقاه بفرنسا سنة 2016 وانقطعت الاتصالات معه، نافيا ضلوعه في التهديدات التي طالت صاحب مجمع”معزوز” .

في حين تضمنت تصريحات المتهم”ب.طحكوت” إبن رجل الاعمال، علاقته مع المتهم مدير موقع الجزائر 24، بصفته إعلامي وكان يروج لمنتجاته، من جهته قال مدير موقع الجزائر 24، أنه كان من المدافعين على مجمع طحكوت لوجود علاقة تجارية بين الطرفين، نافيا علاقته بأمير دي زاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم