الجزائرالرئيسيةسلايدر

  وزير المالية الأسبق عبد الرحمان بن خالفة يدعو بوتفليقة للاستقالة

دعا وزير المالية الأسبق، عبد الرحمان بن خالفة الرئيس المنتهية ولايته، “إلى الاستقالة وإعلان عجزه عن ادعاء مهامه”.

وقال بن خالفة في منشور على صفحته الرسمية فيسبوك، اليوم السبت، ” نحن نقترب من نهاية ولاية الرئيس دون أي حل دستوري ومقبول في الأفق. إنها وضعية مرهقة وخطيرة للأمة بأكملها”.

وأضاف وزير المالية الأسبق: “كمواطن، أجدد رأيي في أن استقالة الرئيس، بعد أن يعلن عجزه، ويعلن إطلاق مسار العملية الدستورية للانتخابات الرئاسية في غضون 90 يومًا بعد تغيير رئيس مجلس الأمة، تنصيب هيئة جديدة مستقلة لمراقبة الانتخابات”.

وحذر عبد الرحمان بن خالفة، من إطالة عمر الأزمة، قائلا :” الحلول طويلة الأجل و المؤسسات الإنتقالية ستزيد من تعقيد الوضع الحالي، خاصة وأن العناصر الانتهازية سيزداد وتعيد تموقعها واحتكار المؤسسات الجديدة..سيواجه صناع القرار تحديا أمام الله والأمة لاتخاذ قرار سريع وتجنب البلد ركودا يحمل جميع بذور أزمة مؤسسية..إن شاء الله خير” يضيف بن خالفة.

ويعتبر وزير المالية الأسبق عبد الرحمان بن خالفة أول مسؤول رفيع عمل مع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة خلال السنوات يدعوه مباشرة وصراحة للاستقالة في ظل الصمت والخوف الشديد الذي ينتاب الكثير من السياسيين على كل المستويات من التصريح بهكذا مواقف.

وليد اشرف

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى