الجزائرالرئيسيةالفيديوسلايدر

وفاة شخصين في انهيار عمارة بالقصبة والسكان يطردون الوالي زوخ

عملية البحث لاتزال متواصلة لإنقاذ بقية الضحايا

طرد مواطنون ،صباح اليوم الاثنين، والي العاصمة عبد القادر زوخ الذي تنقل إلى حي القصبة العتيق عقب انهيار عمارة سكانية تأثرت بسوء الأحوال الجوية، ما أدى إلى الإسراع بإخراجه من المكان بعد تعالي أصوات السكان التي اتهمته بالتقصير والتلاعب بحياة الجزائريين من خلال ترميمات سطحية لم تستوفي المقاييس والشروط المتعارف عليها.

وحسب معلومات قدمتها مصالح الحماية المدنية صباح اليوم فإن الحادث يتعلق بانهيار طابقين في عمارة مكونة من طابق أرضي و4 طوابق في حدود الخامسة و 53 دقيقة، حيث تنقلت فرق الإنقاذ نحو العنوان 2 علي تمقليت القصبة مرفوقة بوسائل التدخل والإنقاذ، بعد تلقيها نداء نجدة.

وأسفر الحادث عن وفاة شخص بالغ في حدود الثلاثين من العمر وابنه البالغ من العمر 3 سنوات حولا نحو مصلحة حفظ الجثث بمستشفى محمد لمين دباغين بباب الوادي “مايو” سابقا، في انتظار استخراج بقية الأشخاص من تحت الأنقاض والردوم والمقدر عددهم بنحو 5 أشخاص.

وعبر سكان القصبة عن جام غضبهم اتجاه سياسة المسؤولين المحليين وتقاعسهم في حماية القصبة التي تعد تراثا وطنيا عريقا.

مامولين ريم

طرد زوخ بالقصبة السفلى بالعاصمة

Publiée par Aljazairalyoum.com sur Lundi 22 avril 2019

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم